عن الامتحان البسيخومتري

عن الامتحان البسيخومتري عامةً

يهدف الامتحان البسيخومتري لفحص ورصد قدرة الطلاب على النجاح في تعليمهم الأكاديمي، حيث يُعتبر وسيلة تقييم موحدة لجميع المرشحين والتي لا تتأثر بخلفية الطالب أو عوامل شخصية أُخرى كاللغة والأصل.

تستخدم المؤسسات التعليمية نتائج الامتحان لفرز المرشحين للمواضيع الدراسية المختلفة، حيث أنه يعتبر من أحد العوامل المركبة لعلامة القبول في الجامعات والكليات إذ يتم دمجه مع علامة البجروت، ولذلك فله أهمية عليا في تقرير قبول أو رفض الطالب لموضوع ما في مؤسسة تعليمية معينة.

على ما يبدو، فإنّ الامتحان البسيخومتري يشكل الوسيلة الأفضل والأكثر نجاعة لتكهن قدرات الطلاب وملاءمتها لمواضيع الدراسة العليا.

يتكون الامتحان البسيخومتري من أسئلة تتفاوت في درجة صعوبتها، إذ تفتتح كل فصل بضعة من الأسئلة السهلة والتي يجيب عليها معظم الطلاب إجابة صحيحة، وتتلوها نخبة أخرى من الأسئلة الأصعب والتي يجيب عليها البعض. أي أنّ الأسئلة الظاهرة في كل فصل مرتبة بترتيب تصاعدي وفقًا لدرجة الصعوبة، عدا عن أسئلة فهم المقروء، في كل من فصول الكلامي والانجليزي، إذ يتم ترتيبها استنادًا لظهور إجاباتها في النص.

يقوم المركز القطري بفحص جميع الأسئلة الظاهرة في الامتحان عن طريق عرضها في فصول تجريبية في امتحانات سابقة (فصول البايلوت)، وبهذا يقوم بتحديد درجة صعوبة كل سؤال استنادًا على عدد المجيبين عليه إجابة صحيحة.

حسب الاحصائيات، تشكل الأسئلة الصعبة 25% من مجمل أسئلة الامتحان، بينما 45% منها عبارة عن أسئلة متوسطة الصعوبة و 30% منها تُعتبر أسئلة سهلة يجيب عليها المعظم إجابات صحيحة.

يجدر الاشارة إلى أنّ درجة صعوبة كل سؤال هو أمر شخصي ويتعلق بكل شخص وفقًا لفهمه للمادة التي يتطرق إليها السؤال وتمكنه منها.

يتألف الامتحان البسيخومتري من ثلاثة أنواع فصول: تفكير كلامي، تفكير كمي وإنجليزي حيث أنّ كل نوع يقوم بفحص قدرات معينة. قد تتشابه الفصول المختلفة في بعض المهارات التي تقوم بفحصها، وقد تختلف في جزء منها.

يتضمن الامتحان البسيخومتري أسئلة متنوعة بدرجات صعوبة متفاوتة والتي يتوجب على الطالب حلها خلال فترة قصيرة ومحدودة من الزمن، ولهذا فبالإضافة لقيام الامتحان بتقييم القدرات الحسابية واللغوية في اللغة الإنجليزية والعربية، يقيّم الامتحان أيضاً القدرة على التعامل مع ضيق الوقت، تقسيمه، تنظيمه وإدارته بشكل صحيح كما أنه يقوم بتقييم قدرة الطالب على اتخاذ قرارات تحت عامل ضغط الوقت.

يهدف مجال التفكير الكلامي بالامتحان إلى فحص ثروة الطالب اللغوية، القدرة على تحليل وفهم نصوص مركبة، الكفاءات المنطقية، القدرة على التفكير بوضوح ومنهجية، والقدرة على تبني فكرة والتعبير عنها كتابيًا.

يفحص مجال التفكير الكمي في الامتحان قدرات رياضية عن طريق حل مسائل كمية مختلفة ومتنوعة، تحليل المعطيات الظاهرة كجداول ورسوم بيانية بالإضافة لاستخراج واستنتاج المعلومات منها.

أما بالنسبة لمجال الإنجليزي في الامتحان فهو يفحص تمكن الطالب من اللغة الانجليزية، غنى ثروته اللغوية وقدرته على قراءة وفهم نصوص أكاديمية.

كل من يملك هوية أو جواز سفر إسرائيلي يمكنه التقدم للامتحان، دون تحديد جيل معين.

بين الحين والآخر تقوم وزارة التربية والتعليم بعرض أفكار بديلة بهدف محاولة تغيير أسلوب القبول للمؤسسات التعليمية ولكن أغلبيها الساحقة لا تخرج إلى حيّز التنفيذ الفعلي.

حتى هذه اللحظة، لا يزال الامتحان البسيخومتري قائمًا ويشكل عاملاً مهمًّا في سبيل القبول للتعليم في المؤسسات التعليمية العليا، لذلك علينا الاجتهاد وبذل كافة طاقاتنا من أجل النجاح به.

نعم، أولًا وكعامل لتوحيد الامتحان، يستطيع الطالب اختيار لغة الامتحان المناسبة له، فبإمكانه اختيار إجراء الامتحان البسيخومتري إما باللغة العربية، العبرية، الروسية، الفرنسية، الإسبانية أو كامتحان يدمج بين اللغتين الإنجليزية والعبرية والذي معد لطلاب لغتهم الأم ليست العبرية لكن تمكنهم من اللغة العبرية والإنجليزية أفضل من لغات أخرى، بحيث أنّ صيغة الامتحان بالعبرية والإنجليزية وتترجم بعض الكلمات للغات أخرى.

ثانيًا، تتوفر الامكانية للطلاب ذوي الظروف أو الاحتياجات الخاصة بالحصول على امتحان في ظروف ملاءَمة فيما إن كان العامل وضعًا طبيًا أو عسرًا تعليميًا. على المتقدمين للامتحان في ظروف ملاءَمة أن يتوجهوا بطلب للمركز القطري عن طريق مكتوب يرسل بالبريد تُرفق له مستندات لإثبات وشرح الحاجة للامتحان في هذه الظروف لا يتأخر عن تاريخ نهاية التسجيل. يمكنك الحصول على هذه المستندات وعلى شرح أوفر عن طريق الضغط هنا (رابط للصفحة  المختصّة بهذا الشأن).

لا يقام الامتحان في ظروف ملاءَمة في كل المواعيد التي يقام فيها الامتحان العادي بالعربية والعبرية، فهو يقام في مارس، يوليو وديسمبر فقط. بحيث أنّ موعد يوليو يشمل كل اللغات.

نشير إلى أنه بإمكان الممتحَنين اللذين لا يستطيعون الجلوس على مقعد جامعي بسبب إعاقة صحية التوجه للمركز القطري وإعلامهم قبل كل موعد لامتحان عادي، وليس فقط للامتحانات الملاءَمة، عندها سيقوم المركز القطري بمعالجة الأمر وفقًا لاحتياجات الممتحَن.

تتوفر هذه الإمكانية أيضًا في امتحان "ياعيل" و "أمير".